blog-dynamic-halloween

انخفاض مؤشرات أسعار العقار الكويتي في النصف الثاني

أظهر تقرير اقتصادي كويتي، انخفاض معدلات الأسعار في أراضي السكن الخاص والاستثماري والقسائم الصناعية والمخازن والمزارع والجواخير والشاليهات، فيما استقرت أسعار العقار التجاري في النصف الثاني من العام الجاري.

وأضاف التقرير الصادر عن بيت التمويل الكويتي (بيتك)، أن الهبوط في الأسعار شمل العقارات الاستثمارية في الوقت الذي استطاع العقار التجاري المقاومة وتحقيق حالة من الاستقرار في أسعاره للمرة الثانية على التوالي خلال الربع الثاني في مؤشر ممتد منذ بداية العام.

وكشف عن انخفاض في أسعار القسائم الصناعية والمخازن بنسبة 6 في المائة تقريبا وتراجع كبير في أسعار المزارع والجواخير والشاليهات خلال النصف الثاني من العام الجاري.

وذكر التقرير أن مؤشرات أسعار الأراضي السكنية في محافظة العاصمة شهدت انخفاضا نسبته 1.3 في المائة في الربع الثاني 2015 مقارنة بانخفاض كانت شهدته خلال الربع الأول بنسبة 1.6 في المائة.

وأوضح أن متوسط سعر المتر المربع وصل إلى 1043 دينارا في الربع الثاني مقارنة بمتوسط قدره 1057 دينارا خلال الربع الأول 2015 وذلك نتيجة لاستمرار تراجع معظم المناطق.

وبين التقرير أن محافظة حولي سجل فيها متوسط سعر المتر 988 دينارا متراجعا بنسبة 1.9 في المائة خلال الربع الثاني مقارنة بمتوسط 1007 دنانير خلال الربع الأول 2015 الذي سجل تراجعا بأقل من 1 في المائة.

وأشار إلى تسجيل محافظة الفروانية تراجعا بمتوسط سعر المتر المربع إلى 638 دينارا بنسبة قدرها 3.7 في المائة وهي ثاني أعلى نسبة تراجع على مستوى محافظات الكويت خلال الربع الثاني مقارنة بمتوسط 663 دينارا خلال الربع الأول الذي تراجع متوسط سعر المتر فيه بنسبة 4.7 في المائة.

وقال التقرير إن محافظة مبارك الكبير شهدت نسبة تراجع تعد هي الأعلى لمستويات أسعار المتر المربع بين محافظات الكويت بنسبة قدرها 13.4 في المائة خلال الربع الثاني إذ سجل المتر المربع 675 دينارا مقارنة بـ 779 دينارا خلال الربع الأول الذي تراجع بنسبة 6.6 في المائة. وأضاف التقرير أن مستويات الأسعار على مستوى المحافظات للمتر المربع من الأراضي الاستثمارية سجلت تراجعا نسبته أقل من 1 في المائة خلال الربع الثاني مقارنة بتراجع أقل منه خلال الربع الأول في حين سجلت مستويات الأسعار نسبة ارتفاع قدرها 2.8 في المائة على أساس سنوي.

وعن أسعار الأراضي الاستثمارية فقد وصل متوسط سعر المتر في محافظة العاصمة إلى 2689 دينارا ليسجل نسبة تراجع تقل عن 1 في المائة مقارنة بمتوسط سعر المتر المربع الذي كان قد سجل 2706 دنانير خلال الربع الأول في حين سجلت مستويات الأسعار بالمحافظة ارتفاعا على أساس سنوي هو الأعلى بين المحافظات حيث وصل إلى 7.2 في المائة.

وأوضح التقرير أن محافظة الفروانية شهدت أعلى نسبة انخفاض بين المحافظات في مستويات أسعار المتر المربع من الأراضي الاستثمارية بنسبة قدرها 1.7 في المائة إذ وصل متوسط سعر المتر إلى 1783 دينارا خلال الربع الثاني مقارنة بنحو 1815 دينارا في الربع الأول. وبالنسبة لأسعار العقارات التجارية قال التقرير إن مستويات أسعار المتر المربع من العقارات التجارية استقرت للمرة الثانية على التوالي على مستوى دولة الكويت خلال الربع الثاني من العام الجاري في حين أن تلك المستويات قد سجلت تحسنا على أساس سنوي في حدود 1.9 في المائة خلال الربع الثاني مقارنة بمستوياتها في الربع الثاني 2014.


مشاركة الصفحة:
انخفاض مؤشرات أسعار العقار الكويتي في النصف الثاني
http://dirarab.net/Kf4U2